قوانين تقنية المعلومات والاتصالات والملكية الفكرية

قوانين تقنية المعلومات والاتصالات والملكية الفكرية

لقد شهد العقد الماضي تقدم تقني سريع أدى إلى تغيرات جوهرية-  بالرغم من فوضويتها في بعض الأحيان-  وذلك في نماذج أعمال الشركات في قطاعات الإعلام و التقنية و الإتصالات، حيث ترك إلتقاء التقنيات بمختلف الوسائل الحديثة أعمق التأثير على أداء الشركات عامةً.

ولذلك فإن دمج مكتب الجوفي للمحاماة والاستشارات القانونية لمصادر التقنية النشطة و الخبرة القيمة في العمل لصالح شركات الإتصالات المتطورة وضعت المكتب في مكانة إرشاد الشركات التي تتعامل مع وقائع بيئة الأعمال المعاصرة.

 اننا نقدم الاستشارة لشركات التقنية و الاتصالات متعددة الجنسيات بخصوص القضايا والاتفاقيات القانونية الحيوية المتعلقة بالقانون (النظام) السعودي وذلك في خضم التغير التكنولوجي المتسارع.

كما نمثل العملاء في معاملات الترخيص و إنشاء مشروعات وتأسيس الشركات المساهمة والشركات ذات المسئولية المحدودة و تطوير منتجات الشركات و خدماتها و حمايتها.

إلى جانب ذلك فإن المحامي السعودي لدينا يعمل مع عملائنا على صياغة اتفاقيات استراتيجية لشركات الاتصالات والتي تسعى لتطوير طرق جديدة في إدارة أعمالها، بل و حتى المؤسسات الخاصة و العامة الراغبة في شراء منتجات تقنية المعلومات و الاتصالات الحديثة.

إن وعينا بالتحديات الاستثنائية في وجه قطاع التقنية يؤهل المحامي السعودي لدينا لتقديم الاستشارات القانونية في القضايا القانونية وصياغة الاتفاقيات والعقود في هذا القطاع و منها:

  • عقود واتفاقيات تقنية المعلومات التجارية
  • تراخيص تقنية المعلومات
  • اتفاقيات ومعاملات التجارة الإلكترونية
  • قضايا حقوق الملكية الفكرية للبرامج الالكترونية والإعلام الجديد